التخطي إلى المحتوى

الكثير منا يقتصر القهوة على إنها أحد المشروبات الساخنة التي تعمل على تنشيط عقل الإنسان وتجنبه الرغبة في النوم فقط، ولكن ليس هذا بصحيح حيث تم ثبوت أن لذلك المشروب السحري العديد من الفوائد للجسم والتي لا يمكن الاستغناء عنها، وذلك ما سنعمل على توضيحه من خلال مقالنا .. تابعونا.

القهوة واللوزتين

  • تحتوي القهوة على عدد كبير من مضادات الأكسدة الفعالة وبذلك تكون قادرة على السيطرة على حجم الالتهاب الموجود في الحلق واللوزتين والعمل على تخفيفه بشكل تدريجي عند تناولها.
  • كما أن لتلك المواد قدرة على تقوية الجهاز المناعي او إعادة تنشيطه عند خموله مرة أخرى، مما يساعد على سرعة التعافي عند الإصابة بنزلات البرد أو الإنفلونزا أو الالتهاب الرئوي أو عند المرض بالتهاب الحلق واللوزتين.

فوائد القهوة لالتهاب الحلق

القهوة والتهاب الحلق .. تعرف على 5 فوائد لا غنى عنها لفوائد القهوة في علاج نزلات البرد
القهوة والتهاب الحلق

يعمل مشروب القهوة على علاج الكثير من الأعراض المصاحبة لالتهاب الحلق واللوزتين عند الإنسان، ومن أهم تلك الفوائد ما يلي:

  • علاج انتفاخ الحلق نتيجة التهاب اللوزتين.
  • تنشيط الجهاز المناعي بالجسم.
  • تخليص جسم الإنسان من السموم والمواد الضارة.
  • طرد البلغم وتهدئة الكحة والسعال.

ومن الجدير بالذكر أن عند تناولها يمكن استبدال السكر بالعسل الأبيض من أجل الحصول على أكبر قدر ممكن من فائدة ذلك المشروب الطبيعي.

طريقة عمل القهوة

يمكن عمل القهوة وتحضيرها بسهولة في المنزل من خلال القيام بالآتي:

  • سنحضر كنكة إعداد القهوة ونضع فيه ملعقتان من البن وملعقة من العسل الأبيض.
  • ثم نبدأ في تخفيف الخليط بالماء حسب سعة الفنجان الذي ستقوم بإعداده.
  • ثم نبدأ في تقليبهم جيدا حتى يذوب الخليط.
  • ثم نضعه على نار هادئة وتركه حتى يدخل في مرحلة الفوران وقبل الفوران نسكب المشروب في الفنجان المخصص لإعداده وتقديمه.