التخطي إلى المحتوى

حقيقة تسريب امتحان الكيمياء أولى ثانوىيؤدي طلاب الصف الأول الثانوي امتحانات الترم الأول ويبحث كل طالب عن طريق للمراجعة تسهل عليه تجميع اجزاء المنهج، حيث قام عدد كبير من طلاب الصف الأول الثانوي بالبحث عن المراجعة النهائية لمادة الكيمياء، حيث يقوم طلاب الصف الأول بدراسة مادة الكيمياء للمرة الاولي، فلا يعرفون كيفية عمل الملخصات الأزمة للمراجعة، فيجد عدد كبير من المواقع الموجودة على شبكة البحث جوجل بعمل ملخصات لمادة الكيمياء ويكون عدد صفحاتها قليل حيث تمكن الطالب من مراجعة المنهج في وقت قصير.

حقيقة تسريب امتحان الكيمياء أولى ثانوى

في ظل انتشار الكورونا وفي محور أوميكرون يشعر أولياء الأمور بالقلق حول ذهاب أبنائهم إلى حصص المراجعة، فمن السهل على الطلاب تلخيص منهج الكيمياء في المنزل حيث يقوم الطالب بتجميع القوانين والمعادلات في جزء منفصل عن باقي المنهج مع إضافة الرموز الكيميائية لسهولة مراجعتها، كما يقوم بتقسيم الابواب الي فصول صغيرة وكتابة النقاط الهامة فقط، حيث تساعد النقاط في تذكر العناصر بشكل سهل، وتقسيم المنهج يتيح للطالب تذكر أصغر التفاصيل، فيجب على الطالب البدء في المراجعة النهائية بوقت كافي، حيث يتيح الوقت فرصة لمراجعة المنهج كافة.

مادة الكيمياء للصف الأول الثانوي

من مميزات المراجعة النهائية للامتحانات تساعد الطالب في تذكر بعض النقاط التي تم نسيانها، ومن المفيد أيضا أثناء المراجعة هو حل الأسئلة حيث يجب على الطالب جمع أكبر عدد ممكن من الأسئلة وحل امتحان المدارس السنين السابقة، والتركيز على الأسئلة التي تم تكرارها، حيث قام عدد من المدرسين الأوائل التابعين للوزارة بعمل مراجعات ورفعها علي موقع وزارة التربية والتعليم، كما توجد مراجعات يومية على القنوات التعليمية التي أعدتها الوزارة لمساعدة الطلاب لجميع المراحل التعليمية، كما يقوم عدد كبير من المدرسين بعمل فيديوهات ورفعها على اليوتيوب.