التخطي إلى المحتوى

بالتحدث عن الطريقة الالكترونية الجديدة لصرف المعاشات ، قامت الدكتورة نيفين القباج بالإعلان عن الاتفاقية التي سوف توقع بين وزارة التضامن الاجتماعي، والبنك المركزي، والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، والتي ستشمل الأربعة شركات الخاصة بالهاتف المحمول، وذلك من أجل توفير مزايا معينة لأصحاب المعاشات.

تفاصيل العلاوات الخمس

من أهم المزايا التي توفرها الطريقة الجديدة لصرف المعاشات هي:

● سيتم صرف المعاش، وإعانات التكافل والكرامة، والنفقات الخاصة بالمطلقة الصادرة من بنك ناصر الاجتماعي، وذلك عن طريق استخدام محفظة الهاتف الجوال.

● البنك المركزي قد أشاد بإتاحة صرف بطاقة خاصة بالصراف الآلي ومحفظة الهاتف الجوال مجانًا للمواطن وبدون مقابل لمده 6 شهور.

أضافت وزيرة التضامن الاجتماعي أن هذه الاتفاقية أتت بعد مشاورات كثيرة كانت قد استمرت لمدة ثلاثة شهور مع المسؤولين عن البنك المركزي والمسؤولين عن جهاز تنظيم الاتصالات، وأيضًا بناء على التوصيات الصادرة من البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة.

أسباب انتهاج الطريقة الالكترونية الجديدة لصرف المعاشات

أشارت أيضًا الدكتورة نيفين القباج إلى أنها تقوم حاليًا بمحاولات لتحقيق خطة شاملة، من أجل تحسين آلية الحصول على برامج الحماية الاجتماعية وذلك بهدف:

● أن تكون الخطة متماشية مع مخططات الحكومة والبنك المركزي، والتي تستهدف النهوض بالاقتصاد القومي.

● أهم أهداف هذه الخطة هي تطبيق أساليب الدفع الإلكتروني، من أجل الوصول إلى تحقيق اقتصاد رقمي يقلل من فكرة الاعتماد على النقود، وبذلك سوف يدخل غير عملاء البنوك ضمن هذه السياسة.

● وأضافت أيضًا وزيرة التضامن الاجتماعي أن كل هذا هدفه وصول أقصى استفادة من خدمات البنوك إلى جميع الأشخاص وفي مقدمتهم المستفيدين من خطط الحماية الاجتماعية الذين يصل عددهم إلى حوالي 10 مليون مستفيد، من أجل الحصول على مستحقاتهم النقدية بأسلوب سهل ومبسط وآمن.

● وأشارت أيضًا أن وسائل الدفع ذات الطبيعة الإلكترونية تعتبر ضمن الإجراءات الوقائية التي تنتهجها الدولة من أجل الحد من فيروس كورونا.

خصائص المحفظة الإلكترونية

أوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي أن المحفظة التي يؤخذ بها هي محفظة غير حقيقية على الهاتف الجوال يتم وضع داخلها النقود ويمكن عن طريقها الآتي:

● سداد قيمة الالتزامات مثل الفواتير.

● شراء المنتجات.

● إرسال واستقبال النقود، وذلك دون استخدام النقود الحقيقية ولا توجد ضرورة لوجود حساب داخل أحد البنوك للمستفيد من هذه الخدمة.

أكدت الدكتورة نيفين القباج على أن الحصول على تلك المحافظ يتم بالاتفاق بين البنك وشركة الهاتف الجوال الذين كانوا أطراف في تلك المبادرة بحيث يتوافر الآتي:

  •  سيتمكن صاحب المعاش من صرف المعاش من أي بنك أو ماكينة صراف آلي في جميع أرجاء الجمهورية على نحو 15 ألف ماكينة
  • يمكن أيضًا أن يتم الصرف من أي فرع من فروع شركات الهاتف الجوال والمنتشرة داخل الجمهورية بعدد 4,500 فرع، إلى جانب جواز ذلك من الهيئة الخاصة بالتأمينات أو أي فرع مكتب الجوال.

سيتمكن المستفيدين من برامج التضامن الاجتماعي من صرف النقود الخاصة بالمساعدات عن طريق المحفظة الخاصة بالهاتف الجوال، ويمكن تحويل النقود من محفظة إلى أخرى بكل سهولة، إلى جانب دفع الفواتير الخاصة بالكهرباء والماء والغاز بطريقه سريعة دون الاضطرار إلى الخروج من المنزل حفاظًا على سلامة المواطن، كما يمكن أن يقوم صاحب المحفظة بشحن الرصيد الخاص بالجوال عن طريق النقود التي توجد داخل المحفظة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *